حفل تكريم الفائزين في مسابقة نَقُصُّ لهُم

مسابقه نقص لهم .

كبرى المسابقات الأدبية في الوطن العربي تقام بغزة
غزة – مركز الشرق: أقام مركز الشرق للأبحاث والثقافة حفلًا أدبيًا في فندق “البيتش” على شاطئ غزة صباح يوم الأحد السابع من مايو الجاري، وذلك لتتويج الفائزين في المسابقة التي أطلقها المركز منذ خمسة أشهر.

وحضر الحفل مجموعة كبيرة من كبار الأدباء والكُتاب في قطاع غزة، بجانب متابعة الجمهور عبر البث المباشر.

اهتم مركز الشرق أن يتضمن الحفل مجموعة من الفقرات المتنوعة، بدأ الدكتور “عصام عدوان” رئيس مركز الشرق كلمته بالترحيب النوعي للسادة الحضور من الأدباء والكُتاب، بالإضافة إلى التعريف عن فكرة المركز واهتماماته.

كما أُلقيت كلمة باسم لجنة تحكيم المسابقة، تم الإعلان فيها عن أسماء الفائزين وأسماء القصص الفائزة للنشر.

وقد أعلن عدوان في كلمته عن مسابقه نقص لهم جديدة للمركز تستهدف تعزيز النشر الإلكتروني المجاني، لتشجيع الشباب والمؤلفين على الكتابة والنشر لتعم الثقافة أنحاء غزة، وأطلق عليها اسم: “حملة كتاب لكل كاتب” والتي قال أنها ستستمر حتى نهاية العام على مستوى الوطن العربي.


وأكد عدوان أيضًا على وجود مسابقة جديدة يُطلق عليها مسابقه نقص لهم، سيتم تضمين عشرون قصة منتخبة من نتاجات المتقدمين في مسابقة “نقُصُّ لهم” وسيتم وضعها على هيئة كتب إلكترونية بين يدي فتيان العالم العربي بمسابقة “اقرأ وأربح”
وأوضح أن ثلاثين فائزًا فيها سيحصلون على جوائز قيّمة تبدأ من ألف دولار.

واستكمل دكتور “عاطف أبو حمادة” موضحًا أن اللجنة عملت بنزاهة وشفافية وحيادية منقطعة النظير، وقد أثنى على الأسلوب الراقي الذي انتهجته، متقدمًا بالشكر لمركز الشرق وللمشاركين في المسابقة.

رابط كلمة الدكتور عصام عدوان رئيس المركز : https://www.youtube.com/?hl=ar
رابط التعريف بمسابقة ” نقص لهم “: https://youtu.be/Y-EvrurLnBk

وشارك في التكريم بجانب مركز الشرق ولجنة التحكيم كلًا من رئيس هيئة الشباب والثقافة في قطاع غزة “أحمد محيسن”، والأمين المساعد للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين “عبد الله تايه”، ورئيس رابطة الكتاب والأدباء في غزة الدكتور “عبد الخالق العف”.
واستطاعت الكاتبة السورية “انتصار بعلة” أن تحصل على
  • المرتبة الأولى  

    والتي تقدر بألف دولار، وقد عبرت عن شكرها الشديد لمركز الشرق وأدائه الرائع في كلمة مسجلة وأخرى مباشرة.

  • المرتبة الثانية  

    من نصيب الكاتب المغربي هشام أجران، والتي قيمتها ستمائة دولار.

  • المرتبة الثالثة

     

    وحاز بها كلًا من الكاتب المصري مصطفى جمعة، والكاتبة التونسية نورة عبيد، والتي قيمتها أربعمائة دولار.

ولم يغفو مركز الشرق عن غير الفائزين، فقد أوضح الدكتور “محمد عدوان” مدير مركز الشرق أنه تم قبول بعض القصص من المتسابقين غير الفائزين وسيتم نشرهم بالمركز، وقدم إليهم شهادات تقدير تقديرًا لمجهودهم.
في الختام، أكد عدوان أن المركز سيستمر في تكرار هذه المسابقة الكبيرة خلال الأعوام القادمة، (مسابقه نقص لهم)  لدعم الأدب العربي وتشجيع الفتيان على القراءة والكتابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *